عقد الملتقى الثاني لمبادرة شبكة المستثمرين المغتربين الأردنيين للريادة والاقتصاد الرقمي

دبي 
 برعاية وزير الاقتصاد الرقمي والريادة مثنى الغرايبة، ووزير الاقتصاد الإماراتي المهندس سلطان المنصوري، نظم مجلس الأعمال الأردني في دبي والإمارات الشمالية اللقاء الثاني لمبادرة شبكة المستثمرين المغتربين في دبي، الذي جمع 20 شركة من رواد الأعمال في الأردن متخصصة في مجالات الاقتصاد الرقمي.
وحضر الملتقى الذي عقد ليوم واحد في قاعة المنزل بفندق جراند حياة دبي، القنصل العام الأردني في دبي والإمارات الشمالية شفا العموش، ووكيل وزارة الاقتصاد الاماراتية لشؤون التجارة الخارجية عبدالله ال صالح، ورئيس مجلس الأعمال احسان القطاونه، والمدير التنفيذي للمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية "جدكو" بشار الزعبي، والمدير التنفيذي لشركة بيوند كابيتال تامر الصباح، وممثلين لمؤسسة ولي العهد وصندوق ريادة الاعمال في الاردن وحشد من رجال الاعمال الاردنيين وعدد من اعضاء مجلس الاعمال الأردني، وأصحاب الشركات الناشئة من الاردن.
وعقد الملتقى بالشراكة بين وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة والمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية (JEDCO) ومجلس الأعمال الأردني في دبي ومؤسسة ولي العهد وBeyond Capital والصندوق الأردني للريادة.
وركز الملتقى على تشبيك الشركات الاردنية الناشئة في قطاع الاقتصاد الرقمي مع المستثمرين في دولة الامارات وتشجيعهم لتنمية مشاريعهم بما يدعم الديمومة لشركاتهم وزيادة تنافسيتهم في الأسواق المحلية والدولية واتاحة الفرصة لهم للتوسع في نماذج أعمالهم وزيادة صادرات شركاتهم.
وبدات الجلسة الافتتاحية للملتقى بكلمة رئيس مجلس الأعمال الاردني في دبي والامارات الشمالية، احسان القطاونه الذي تقدم بالشكر للقيادة الرشيدة في كل من الاردن والامارات على الرعاية الكريمة المتواصلة عبر شتى المبادرات لتحفيز ريادة الاعمال ودعمها وتعزيز مساهمتها في دفع عجلة الاقتصاد والتنمية، وترسيخ مفاهيم الريادة في القطاعين العام والخاص.
وحث القطاونة المستثمرين  على دعم  المبتكرين وريادي الاعمال مؤكدا ان هذا الملتقى جمع في دورته الثانية ممثلين عن صناديق استثمارية وجهات متخصصة وشركات مستثمرة في مجالات الاقتصاد الرقمي، من اجل ترسيخ التواصل وعقد الشراكات بما يخدم تنمية المشاريع الريادية واخراجها الى حيز النور والدفع قدمًا بدعم الابتكار والمبتكرين من شباب الاْردن المميزين.
من جهته عبر وكيل وزارة الاقتصاد للتجارة الخارجية الاماراتية، عبدالله آل صالح عن ترحيب دولة الإمارات العربية المتحدة باصحاب الشركات الأردنية الناشئة في قطاع الاقتصاد الرقمي من الشباب الأردني الطموح مبديا اعجابه واعتزازه بتجاربهم المبدعة واستعداد الوزارة لتقديم كافة التسهيلات لهم بما يسمح لمشاريعهم بالتوسع وزيادة صادراتهم انطلاقا من دولة الإمارات.
من جانبه قال المدير التنفيذي للمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية "جدكو" بشار الزعبي، إن اختيار الشركات المشاركة في الملتقى الثاني جاء بعد دراسة دقيقة للمتقدمين بعدد نحو 100 شركة جرى اختيار 20 شركة بناء على معايير اهتمام المستثمرين من المغتربين الأردنيين، للمشاركة وطرح مشاريعهم في هذا الملتقى المهم لجمعهم من المستثمرين وصناديق الاستثمار والجهات المتخصصة.
وقدم المدير التنفيذي لشركة بيوند كابيتال تامر الصباح، عرضاً موجزًا عن الأفكار الريادية المشاركة من الأردن، مؤكدًا تميز الرياديين وطرحهم لمشاريع ذات قيمة عالية، وستوفر لهم عبر الملتقى فرصة عقد الشراكات الداعمة للريادة والتميز.
بعد ذلك استمع الحضور من رواد الأعمال الأردنيين الشباب الى موجز عن فكرة كل مشروع او ابتكار رقمي على لسان المبتكرين في تلك المشاريع الذين قدموا من الأردن بدعوة من الملتقى وقد لاقت مشاريعهم استحسان واعجاب الحضور الذين انتقلوا بعدها الى غرف اجتماعات متخصصة لمزيد من الاستفسارات وجها لوجه مع رجال الاعمال والمستثمرين المهتمين.
يذكر ان النسخة الاولى من الملتقى عقدت في عمان في شهر آب الماضي برعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز وبمشاركة وتعاون نفس الجهات الداعمة للملتقى وشهدت نجاحاً كبيراً.